منتديات اقصانا الجريح  

العودة   منتديات اقصانا الجريح > المنتــــدى العــــــــــــــــــام > مكتبة اقصانا الجريح الثقافية > خيمة البحوث والدراسات والمواضيع التوثيقية

الملاحظات

اخر عشرة مواضيع :        

لوحه الشرف

القسم المتميز العضو المتميز المشرف المتميز الموضوع المتميز
الـتـراث رايه التوحيد طيرة قلسطين رتب المثل


 

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
قديم 29-06-2010, 06:42 AM   #1
بنت طيبه
امبراطورة التراث
 
الصورة الرمزية بنت طيبه
 
تاريخ التسجيل: 2 / 9 / 2005
الدولة: فوك الكمر
الجنس:    
المشاركات: 29,884
معدل تقييم المستوى: 2112
بنت طيبه من أهم أعضاء المنتدىبنت طيبه من أهم أعضاء المنتدىبنت طيبه من أهم أعضاء المنتدىبنت طيبه من أهم أعضاء المنتدىبنت طيبه من أهم أعضاء المنتدىبنت طيبه من أهم أعضاء المنتدىبنت طيبه من أهم أعضاء المنتدىبنت طيبه من أهم أعضاء المنتدىبنت طيبه من أهم أعضاء المنتدىبنت طيبه من أهم أعضاء المنتدىبنت طيبه من أهم أعضاء المنتدى
افتراضي نظرية النظم عند الشيخ عبد القاهر الجرجاني ..

نشأة النظرية وتطورها قبل الشيخ عبد القاهر الجرجاني :

لم تكن هناك دراسة واعية للنظم في العصر الجاهلي والاموي فالبلاغة كانت سليقة لدى القوم إلا انهم في العصر العباسي بدأ إختلاط العرب بغيرهم فظهر اللحن ,وهنا ظهر علما يدركون اثر تنظيم الكلمات في المنى الواحد ,واخذ سيبوية والفراء يبينون الدلالات النحوية والبلاغية . وقد كانت هذا الملاحظات البلاغية على هؤلاء العلماء
وعلى يد ابو عبيدة دورها في تنظيم وتطوير نظرية النظم من خلال كتابة إعجاز القران حاول شرح مافي النظم العربي من تقديم وتأخير وغير , وهذا قد فتح طريق لدراسة اعجاز القران من حيث نظمه وتأليفه .
بدأت النظرية تتسع على يد الجاحظ , الذي أعلن أن اعجاز القران في نظمه وكانت نظرته الى النظم القراني تتلخص في عدة نقاط . وهي :
1- تنظر للأسلوب القراني نظرة عقلية محددة متأثره بذوقة وإحساس وإحساسة .
2- لم تستطع نظرة الجاحظ للأسلوب القران أن تكون لنا قاعدة تندرج تحتها هذه اللمحات الفنية بل كانت شذرات متناثرة .
3- نظرة الجاحظ للأسلوب القراني في نظمه وتركيبه نظرة جديه فتحت ابواب الدراسات المهمة للأسلوب القراني .
4- لم تكن الدلالات البلاغية في دراسات الجاحظ القرانية مقصودة لذاتها بل جاءت من تأثره الذاتي لبعض المواقع لذا لم تصبح قاعدة عامة .
ثم كاب ابن قتيبة الذي الف كتاب(( تاويل مشكل القران)) وكان يرى إعجاز القران في نظمه .
أما ابو العباس المبرد فتظهر فكرته عن النظم من خلال المحاورة التي اجريت بينه وبين الفيلسوف الكندي ,في قوله ان الالفاظ متكررة والمعنى واحد ,فأجاب ان الالفاظ محتلفة لإختلاف المعنى وكان يظهر لنا ذوقه في استشعار الفروق الدقيقة بين نظم الكلام معتمدا على ذوقه الشخصي ,جاعلا كلام الرسول صلى الله عليه وسلم اعلى درجات البلاغة البشرية , ولقد تحدث العالم العربي النحوي الرماني عن النظم القراني في رسالته (النكت في أعجاز القران )ومن خلال حديثه عن البلاغة , يستشف حديثه عن النظم وقد قسم البلاغة ثلاث طبقات ,طبقة القران وهي العليا , وطبقة الشعراء والمتكلمين ,ثم طبقة دنيا وهي اوفى منزلة في كلام الناس . ولابلاغة عنده عشرة اقسام ,إيجاز , تشبيه استعارة ,تلاؤم , فواصل ,تجانس , تصريف , تضمين ’ مبالغة , حسن بيان .
تحدث الرماني عن كل قسم إلا انه ابدع في قسم أو باب التلاؤم وتطرق الى فضل الناحية الصوتية من حيث السكنات والحركات , واثر ذلك في النفس , وذكر أن الصوت الذي يسمع ان القران في تمازجه وتهاديه شيء خارق لم تألفه الاذان العربية .
وفي حسن البيان ذكر ان حسن البيان هو تعديل النظم ولعله أراد ما أطلق عليه الجرجاني لاحقا أسم النظم .
وياتي ابو سليمان الخطابي في رسالته بيان إعجاز القران الى وضع نظرية الكلام , تقوم على ثلاثة أشياء ,
- لفظ حامل – ومعنى قائم – ورباط لها ناظم .
فإذا جاءت مكتملة وحسنة وصل الكلام الى حد الإعجاز .ويشير الخطابي الى الحركة الدائرة في النظم فيرى ان البلاغة ليست الفاظ وجدها ولامعنى وحده وانما هي منهما كلاهما ,مع نظمه وتأليفه ولم يذكر التلاؤم اليكون بينهما .
وكذلك تطرق العسكري في كتابه الصناعتين لنظرية النظم في عدة مواضع , فعند حديثه عن تمييز الكلام ذكر ان الكلام يحسن بسلاسته وسهولته وصياغته تميزه لفظه وحسن معناه.
ويرى ان سبب تميز الكلام ليست الالفاظ وأن تميز الكلام ليس في ايراد المعاني , فنضاف الى جودة اللفظ وحسنه ومعناه .
ونراه يضع احدى ركائز النظم . عندما يبين ان يلزم أن تقع كل كلمة في موضعها وهو ماذكره الجرجاني في كتابه , وقد ساهم مساهمة كبيرة في توضيح بعض جوانب نظرية النظم في بابه الرابع ( في البيان عم مافي النظم وجودة الرصف والسبك وائتلاف ذلك ) .
وبذلك يكون أبو هلال قد أقترب كثيرا من الشيخ الجرجاني .
وتأخذ نظرية النظم في النمو على يد الباقلاني في كتابه ( اعجاز القران ) تحدث فيه عن وجو الإعجاز في القران وجعل من بينها الإعجاز البلاغي على النظم والتأليف وقد بين ماجعل القران خارجا عن أصناف كلام اعرب وانه مخالف اساليب كلامهم وخطابهم منها ان كلام العرب لايشتمل على الفصاحة والغرابة والتصرف البديع والمعاني اللطيفة والتناسب في البلاغة والتشابه في البراعة الى هذا الحد وعلى هذا الطول وإنما تنسب لحكيمهم كلمات متعددة والى شاعرهم قصائد محصورة .
وتحدث عن حسن نظمه كما تحدث عن العلماء السابقين وهذا لاينفي اعترافنا لللباقلاني بانه وسع مفهوم النظم .
وقد اخذت نظرية النظم معالمها وشكلها في التحديد على يد القاضي عبد الجبار الذي قرر ان الفصاحة لاتثبت للفظ إلا في حال نظمها وتركيبها . والنظم لايكون عاليا ان لم تكن الفاظه فصيحة .

نظرية النظم عند الشيخ عبد القاهر الجرجاني .

أخيرا جاء عبد القاهر الجرجاني وقعد هذه النظرية باتخاذه منهجا دقيقا فقد مهد لهذه النظرية بعرض موضوعات واراء وشبهات ناقشها ورد عليها وتكلم عن الشعر ودافع عنهم باعتبارها ارض البلاغة الخصبة ثم دافع عن النحو باعتباره ركيزة تقوم عليها نظرية النظم .
وبعد ذلك اخذ يوضح سبب تأليف كتابة (دلائل الاعجاز ) واخذ يبين جهوده في وضه هذه النظرية وحتى يكسب الشيخ نظريته حصانة علميه ودينية اخذ يوضح القصيدة من معرفة النظم وادراك مواقعه وهواكساب الانسان القرره على اعجاز القران وتذوق مواطن هذا الاعجاز ثم شرع الشيخ في شرح نظريته واثباتها وتعليلها مع سوق الامثله عليها وقد ارتكز على ثلاثة دعائم :
1- الدعامة الأولى : ترتيب المعاني في النفس بموجب اعمال العقل والفكر
وهذه الدعامة تخرج النظرية من كونها عملية الية الى كونها عملية نفسية عقلية ترتبط بالشعور والاحساس بالعقل والتفكير .
ومن أجل اثبات الدعامة فرق الشيخ بين حروف منظومه وكلم منظوم فالحروف المنظومة هي مجرد تواليها في النطق من غير ان تكون لها دلالات ,وأما نظم الكلم فليس الأمر فيه كذلك لانك تقتفي في نظمها اثر المعاني وترتيبها على حسب ترتيب المعاني في النفس . ويستمر الشيخ في ا
ثبات ان النظم يعمل فكره اولا في تنظيم المعاني في نفسه وتبعا لذلك تتوالى االالفاظ في النطق وأورد عدة شواهد على ذلك ,,

الدعامة الثانية
مراعاة السياق والمواقع والتأليف ويقصد فيه ضم الكلام بعضة الى بعض فاللفظه المفردة لاتثبت لنا الفضيلة وخلافها إلا بحسب موقعها من الكلام ويضرب مثالا لذلك قولة تعالى ( وقيل يا ارض ابلعي ماءك وياسماء اقلعي )
فالمزية الظاهرة هنا ترجع الى ارتباط هذا الكلم بعضه ببعض وان لم يعرض لها الحسن والجمال والشرف إلا من حيث التقاء الأولى بالثانية والثالثة بالرابعة وهكذا ثم يضع لنا ميزانا نقديا حكميا لإثبات هذه الدعامة وهي مايمكن ان نسمية بالعزل النقدي الفني حيث نعزل الكلمة عن اخواتها
في التركيب فحتى تشعر بفقدانها لحسنها ورونقها قل ( ابلعي ) واعتبرها وحدها من غير ان تنظر الى ماقبلها وبعدها .
فالكلمة لايحكم عليها بالفصاحة او الجودة من عدمها إلا من خلال جودهاق موردا شواهد على ذلك .
الدعامة الثالثة : توخي معاني النحو
بعد ان بين النظم والترتيب في الكلم لايكون إلا بعد ان يعلق بعضها فيبعض وجعل هذه سبب لتلك وان الالفاظ تتوالى في النطق يستلزم توالي معانيها في النفس
نرى الشيخ ينتقل للدعامة الثالثة الى تبين كيفية عملية الربط بين الكلمات ومالطريقة في تكوين هذه العلاقة ويؤكد ليست هناك طريقة سوى توخي معاني النحو والاعراب ووضع الكلام الوضع الذي يقتضيه علم النحو ويعمل على قوانينه وأصوله وتعرف مناهجه الذي نهجت فلاتزيغ عنها .

أهمية نظرية الشيخ التحليلية في التذوق اللبياني
إن نظرية الشيخ (النظم ) أصلها وقعدها الشيخ لتعد منهجا تحليليا رائعا في نقد الاثار الادبية وان لم يعد مبتكرا وانما هو صاحبها لانه وسع مدلولاها ومداخلها وبسط القول فيها

الفصل الثاني
بعد ان بسط الشيخ في شرح نظريته تناول ابواب البلاغة فهي من مقتضيات النظم كما يرى شيخنا الجليل ثم يربط النظم بالذوق
الذوق ودوره في التحليل

الذوق في اللغة اصله مصدر ذاق الشيء
يذقه ذوقا ومنه ذقت الناس واكلتهم وزنتهم وكلتهم فما استطبت طعومهم وهو حسن الوق للشعر اذا كان مطبوعا عليه والذوق يكون فيما يكره ويحمد .
أي انه ادرك طعم الاشياء حسيا باللسان .
وفي الاصطلاح ك معالجة الاشياء في النفس للتعرف على مافيها من جمال وباختصار هي القدره التي يقدر بها الادب من حيث هو فن وبالامكان ان نضيف هي معرفة الجيد من الرديء او القبيح من الحسن
والذوق اصطلاحا قدرة صاحب الطبع الادبي والذكاء اللماح والقريحه النفاذة على بيان الزايا البلاغية التي تحدث في النظم بسبب الفروق والوجوه التي تكون بين كلام وكلام وشعر وشعر فيقف على اسباب الجودة ليحتذيها ويقف على اسباب ليجتنبها في تأليقه ونقده ))
مفهوم الذوق الجمالي عند الشيخ الجرجاني والمهارات التذوقية المستخلصة منه .
تقترب نظرته الى الذوق من النظرة العلمية الحديثة التي تعترف بالذوق مقياسا جماليا وان الذاتية قائمة لاتزول إلا بزوال الشخص نفسه فلايمكن انكار الذاتيه او تجاهلها لان ذلك يؤول الى جموحها ومن ثم افساد العمل الادبي النقدي فاستخدام الذاتية في نقد العمل الادبي لايضر بقيمة النقد ولاينقص من قدر الناقد بل يجعلها اكثر موضوعية.

أسس النقد الذوقي وخطواته :

حدد الشيخ الجرجاني عدة نقاط يجب ان تكون لدى المتذوق واخرى يجب ان يتبعها عند عملية التذوق .
1- ضرورة توافر ملكة التذوق
يجب ان تتوافر لدى الناقد ملكة الذوق مع المعرفة لديه .
2- صدق الناقد مع نفسه وقدراته .
يطلب الشيخ من الناقد ان يكون موضوعيا مع نفسه ويتأكد تاكد تاما من تسلحه بملكة الذوق وان لايخدع نفسه ويدعي مالايملكه .
3- التنبيه الى صعوبة عملية التذوق النقدي
ينبه الشيخ الى ان عملية النقد الادبي عملية صعبة لانها لاتخضع لقاعدة ثابته مطردة كبقية العلوم
4- وجوب تسلح الناقد بالصبر :
عملية التذوق تحتاج الى جهد وصبر ومعاناة وطول معاودة وتامل اضافة الى الهمة العالية .
5- تربية الثقة في نفس الناقد
يعمد الشيخ الى تربية الثقة في تفس الناقد حتى تكون له شخصيه مستقلة بعيدا عن التقليد والاتباع من غير نظر وتدبر
6- عدم التكاسل والتهاون والركون في عملية التذوق الادبي
يعترف الشيخ ان هناك امور لايمكن ان يقف لها على علة ولكن ليس لها على علة ولكن ليس معنى هذا التكاسل والتهاون واتخاذ ذلك وسيلة للياس فالواجب اتخاذ مالاتعرفه وسيلة الى ماتعرفه .

الخطوات التي يجب ان يتبعها المتذوق في عملية التذوق .
1- ثبات درجة النشاط الحسي
يرى ضرورة مراعاة الحالة النفسيه اثناء عملية التذوق فيجب ان يكون على درجة واحدة من الاحساس فلايقف على بعض النصوص وهو في حالة نشاط حسي وغيرها لا.
2- تأمل النص :
نادى الشيخ عبد القاهر بضرورة تأمل النص ولايعني بالتأمل معاودة النظره مرة تلو مره الى النص الأدبي فهو عنده وظيفة من وظائف التفكير بل يقصد بها التفكير الجديده للنص او الفكره الشعرية التي استخلصت منه .
وهي عند الشيخ الطريق الى فهم جمال النص ويربط بينه وبين العقل والخيال .
3- الشعور بالهزة والطرب :
تولد الشعور بالهزة والطرب للمستحسن من الكلام والشعور بالتنقيص والتكرار للمستقبح من القول.
4- العزل الفني للكلمة
بعد ان يقع المتذوق على مواطن الحسن فتكون الهزة او التنقيص يختبر احساسه بمحاولة ازالة الكلمه او تبديلها ليحس بالفرق في الشعور الجمالي .
5- المفاضلة والموازنة :
وهي عقد المقارانات بين الابيات حتى يتبين الفضل والمزية
6- ملاحظة وحدة الصورة :
ويرى ضرورة ملاحظة وحدة الصورة وتلاحم اجزائها في النص الادبي فالاديب البارع هو الذي يحاول ضرب نوع من الوحدة على مافي موضوعه من تقد الاشكال والحركات والصور .
7- اصدار الحكم والعلة :
بعد هذه الخطوات يستطيع الناقد اطلاق الحكم والعلة على الاثر الادبي بالحسن او القبح .وان يذكر سببا لاستحسانه او تقبيحه .
ومن خلال اسلوب الشيخ في تحليلاته للشواهد وطريقته في تناولها نستطيع ان منهجا تذوقيا في تنية وتدريب التذوق البلاغي .

النظرية تطبيق وتحليل لبعض ابواب البلاغة :
حسن النظم :

ساق الشيخ عددا من الابيات في حسن النظم فقدمها لاثارة حس المتذوق وتمرينه على الحاق علل الحسن واللطف في الابيات فتراه يضع ايدينا على الموقع ثم يتركنا نتحسس الجمال الفني البلاغي بحرية مستخرجين العلة

وكيقية الوقوف على العلة تبدأ بالشعو روالاحساس بالارتياح والهزة والطرب لموقع معين من الكلام واذا حصل ذلك علينا ان بحث عن هذه
الاريحية في الكلام .ومن الشواهد على ذلك قول ابن المعتز

واني على اشفاق عين يعلى العدى لتجمع مني نظرة ثم اطرق .

دور البديع في النظم

وليس القصد من البديع هو تزيين الالفاظ ان البديع عند الشيخ له علاقة بالمعاني وحسن الاداء ومتى عمل البديع على اتخاذ اجزاء التركيب تلاحمه فإنه يعد من النمط العالي من الكلام والباب الاعظم فيه وضرب لذلك امثلة من البديع منها التزاوج بين معنيين في الشطر والجزاء معا .
ومن ذلك قول البحتري
إذا ما نهى الناهي فلج بي الهوى أصاخت إلى الواشي فلج بها الهجر إذا احتربت يوماً ففاضت دماؤها تذكرت القربى ففاضت دموعها فهذا نوع‏.‏


*******
__________________
>
بنت طيبه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

أكواد BB متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ارقام هواتف وايميلات المشائخ والعلماء بنت طيبه قسم ام المؤمنين عائشة رضي الله عنها للفتاوى 8 23-06-2009 12:58 PM
اسماء ضحايا تايتانك المصرية طالب اخبار الدول العربية الثائرة 7 09-12-2008 04:21 PM
وصل الثناء البديع العالي على إمام الجرح والتعديل العلامة ربيع بن أبو الحسن المصري القسم العــــــــام 1 15-09-2008 05:19 PM
المقاومة المسلحة في فكر وسلوك الشيخ الشهيد أحمد ياسين يافاوي شخصيـات تاريخيـه فلسطينية 2 19-05-2006 12:57 AM
الشيخ أحمد ياسين تاريخ ومواقف اسير حب فلسطين شخصيـات تاريخيـه فلسطينية 6 24-03-2006 11:21 AM


الساعة الآن 01:39 AM.


Powered by vBulletin®
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
هذه النسخة مسجلة ومرخصة رسميا لمنتديات اقصانا الجريح ©2000 - 2009